البيانات الإعلامية

 

تهنئة عيد الفطر المبارك

الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله.. الله أكبر الله أكبر ولله الحمد

 

بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك يتقدم المكتب الإعلامي لحزب التحرير/ ولاية العراق بأزكى التهاني والتبريكات إلى الأمة الإسلامية عامة، والعاملين المخلصين لاستئناف الحياة الإسلامية خاصة، وفي مقدمتهم أمير حزب التحرير العالم الجليل عطاء بن خليل أبو الرشتة حفظه الله ورعاه وأجرى النصر على يديه، سائلين المولى أن يعيده على الأمة الإسلامية بالأمن والأمان والسلامة والإسلام وأن يجعله عيد خير وبركة ونصر وتمكين.

 

أيها المسلمون: نحمد الله تعالى أن بلغنا رمضان هذا العام، ورزقنا صيامه وقيامه، فنسأله تعالى أن يتقبل منا ومنكم صالح الأعمال، وأن يجعلنا جميعا من عتقاء هذا الشهر الكريم.

 

وفي الوقت الذي نفرح بهذا العيد وما وعدنا الله من مثوبة على الطاعات، فإنَّ ألمَنا شديد، أنه عيدٌ جديد، يعود علينا كما عادت أعيادٌ قبلَه، ونحن أمة ممزقةٌ وبلادنا مستباحة، قد تداعت علينا الأمم كما تداعى الأكلةُ إلى قصعتها، تداعى علينا عباد الصليب والبقر وبوذا ويهود، والذين ما كانوا ليتجرؤوا لو كان لهذه الأمة سلطان ودولة.

 

ولكن يا أمة الإسلام اعلمي أن وعدَ الله حقٌ وأن نصرَ الله قريب، وأنَّ مع العسر يسرا، وأن ليلَ الظلم وإن طال لا بد لفجر الخلافة والعدل من بزوغ، فجرٍ صادقٍ تُحقِقُه هذه الأمةُ التي قال عنها رسولُ الله ﷺ: «مَثَلُ أُمَّتِي مَثَلُ الْمَطَرِ لَا يُدْرَى أَوَّلُهُ خَيْرٌ أَمْ آخِرُهُ» فشمري يا أمةَ الإسلام عن ساعدِ الجدِّ وسارعي للعمل مع العاملين لإقامة الخلافةِ والدين، وحصنِ الأمةِ الحصين، وتاجِ فروضِ رب العالمين.

 

وفي الختام نبارك لأمةِ الإسلام عيدَ الفطرِ المبارك، ونقول:

 

كل عام وأنتم إلى الله أقرب.. كل عام وأمةُ الإسلام بخير.

 

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.

 

 

المكتب الإعلامي لحزب التحرير

في ولاية العراق